الخميس، 17 يونيو، 2010

الإنترنت تصل إلى سرعة 25 جيجابت في الثانية!



كثمرة للتعاون المشترك بين شركة فوجيتسو لأنظمة الكمبيوتر وجامعة طوكيو، استطاع مشروع بحثي أن يصل بسرعة الإنترنت إلى 25 جيجابت في الثانية، وهي أكبر سرعة تصل إليها الإنترنت في التاريخ!


هذه السرعة تعني أنه يمكنك أن تقوم بتنزيل فيلم كامل من النوع فائق الوضوح HD في حوالي ثانية واحدة!



تعتمد التكنولوجيا الجديدة على ما يسمى بالليزر الكمي، وهي تكنولوجيا تعتمد على خواص أشباه الموصّلات. وحيث إن أشباه الموصلات العادية تكون غير مستقرة عند ارتفاع درجات الحرارة، مما يؤدي إلى استهلاك كبير للطاقة، فعلى العكس من ذلك تظل التكنولوجيا الجديدة مستقرّة بغضّ النظر عن درجة الحرارة.



الأكثر إثارة أن هذه التكنولوجيا الجديدة قليلة الاستهلاك للطاقة، وأيضا ذات تكاليف إنشاء قليلة، مما يجعلها مجدية جدا على المستوى الاقتصادي.



ما زالت هذه التكنولوجيا في طور البحث والتطوير، وسيمر بعض الوقت قبل أن تصل إلى المستوى التجاري بحيث نستطيع أن نراها في البيوت.

2 التعليقات:

اقصوصه يقول...

جميل جدا

شكرا على نقل الخبر

أم الخــلـود يقول...

ما رأيك لو وصلت سرعته إلى 1000 ميغابايت في جزء الثانية .. متخيل الوضع.


اصحى يا نايم ووحد الدايم ..

(حملة الجسد الواحد)

أرجوا من المدونين الموقرين أن يضعوا شعار الحملة واسمها في الشريط الجانبي لمدوناتهم كدلالة على وحدة صف أمة محمد

لمزيد من المعلومات

http://dndanh111.blogspot.com

جعله الله في ميزان حسناتكم .. آمين

إرسال تعليق