الأربعاء، 28 أبريل، 2010

الحرب القادمه بين مصر واسرائيل




السلام عليكم ورحمة الله 

ارجو القراءة بعناية لان الموضوع في غاية الاهمية

الحقيقة الموضوع ده مكنتش محضراله قبل كده بس قريت خبر خلاني اكتب الكلام ده وفورا

باختصار المشكله بدات منذ أقدمت الحكومة الأثيوبية على افتتاح سدّ تيكيزي على نهر النيل دون الرجوع إلى مصر الأمر الذي ينذر بأن مياه النيل ستصبح في السنوات القادمة قضية حياة أو موت بين دول حوض النيل وعددها عشر مصر، السودان(دولتي المصب) كينيا، أثيوبيا، أوغندا، اريتريا، تنزانيا، رواندا، بورندي، والكونغو الديموقراطية(دول المنبع)

ومن المتوقع أن تدفع اثيوبيا دول الحوض الأخرى إلى أن تحذو حذوها وتقوم بتنفيذ مشروعاتها لإنشاء السدود بها لتخزين المياه بحجة أنها منبع النيل ومنها يذهب الماء إلى كل من مصر والسودان ضاربة بكل القرارات والاتفاقات عرض الحائط وبذلك فإن إنشاء إثيوبيا لهذا السد سيؤثر سلبا في حصة مصر من مياه النيل، وستكون النتائج وخيمة على الشعب المصري

وبالرغم من محاولات التهدئة التي تتبناها مصر إلا أن هناك خطورة كبيرة في ظل ما يتردد عن حروب المياه القادمة في المنطقة خصوصا وان العلاقات مضطربة بين مصر واثيوبيا منذ محاولة اغتيال الرئيس في اديس ابابا

حد هيقوللي وايه علاقة اسرائيل بالموضوع؟!!!

الحقيقه ان السد ده و السدود الأخرى التي تطمح أثيوبيا لبنائها بدعم خارجي وإسرائيل مشاركة بنسبة كبيرة فيه، حيث تستهدف إنشاء 40 سدا لتوفير ما يقرب من 7 مليارات متر مكعب سنويا.. و الأقمار الصناعية ترصد حالياً إقامة مشروعات مائية في دول حوض النيل دون علم مصر وهذه هي مؤامرة اسرائيل للسيطرة علي مياه النيل اما مصر فتتهاون في التعامل مع بعض المشروعات التي ترى أنها لا تؤثر بالسلب في حصة مصر من مياه النيل رغبة منها في احتواء دول حوض النيل

كما ان التقارير والدلائل تشير إلى تورّط الجانبين الأمريكي والإسرائيلي في هذه "الحرب الصامتة" من خلال تحريضها للدول التي تنبع منها مياه النيل من خلال تبني شركاتها إقامة مشاريع إنمائية فيها وإقامة السدود بتقديمها مساعدات فنية ومالية ضخمة ودي مؤشرات تنذر بمستقبل قاتم للبشرية أشد خطورة من كل الحروب التي مرت بها، فالماء إكسير الحياة

طبعا كلنا عارفين ان اسرائيل حلمها من النيل للفرات وهي دلوقتي بتتحايل علشان تحقق الحلم ده

يعني الحرب القادمه هتكون بين مصر من ناحية واسرائيل ومن ورائها امريكا من ناحية اخري *بطريقة غير مباشره* ولو ده حصل مفيش ولا دولة عربية هتقف معانا..... اكيد مش محتاجة اوضح ليه

واكيد برضه مش محتاجه اوضح امكانيتنا بالنسبه لامكانيتهم.. عارفين طبعا 


الموضوع له جزء تاني استنوني ولغاية لما اشوفكم ياريت كلنا نخلص النية وندعي
اللهم ارفع شان هذه الامة ولا تمكن منها ظالما ابدا


0 التعليقات:

إرسال تعليق